كغيرهم من أبناء الشعب، يعاني الصحافيون الفلسطينيون (حراس الحقيقة) من مقارفات الاحتلال الإسرائيلي. وفي أوج المواجهات والصدامات، تتضاعف هذه المعاناة التي لم تعد تقتصر على الصحافي بل تجاوزته إلى كل ما يتعلق به من محطات وإذاعات ومقرات. والصحافي ...

بمبادرة من “هيئة شؤون الأسرى والمحررين” ومؤسسات فلسطينية تعنى بقضايا الأسرى في سجون الاحتلال، أحيا الفلسطينيون في نيسان/ إبريل كما في كل عام، ذكرى “يوم الأسير” الفلسطيني. وقد تضمنت عملية الإحياء عديد الفعاليات والأنشطة في الضفة الغربية وقطاع ...

تزامن عيد الفصح وما تضمنه من “مسيرة” السيد المسيح (الفدائي الفلسطيني الاول) على “درب الآلام” مع “مسيرات العودة” التي باشرتها جماهير فلسطينية (بدء من “يوم الأرض” 30/3 وصولا إلى منتصف أيار ذكرى النكبة السبعين) منطلقين من أعماق سجنهم ...

لا يكاد يمر يوم دون لمس تجليات العنصرية الإسرائيلية ضد فلسطينيي 48! هذا، وليس آخرها مصادقة اللجنة الخاصة بإعداد “قانون القومية” على نص القانون تمهيدا للتصويت عليه في القراءة الأولى في الكنيست (البرلمان الإسرائيلي). والقانون المذكور خاص بإنشاء ...

بعد أيام من قبول دولة فلسطين عضوا في الشرطة الجنائية الدولية “الإنتربول” في 27/9/2017، ومن قبلها قبولها عضوا في محكمة الجنايات الدولية، بادر رئيس الوزراء الإسرائيلي (بنيامين نتنياهو) “إلى مناقشة خطة مع إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب وأعضاء ...

منذ سنوات والقدس يتيمة، مطعونة في الخاصرة، تلهث بحثا عن قائد مقدسي يكفكف دمعها. ومنذ سنوات والقدس تنتظر ذاك القائد الذي تكون المدينة شديدة المركزية في وعيه، حاضرة في كل تحركاته وسياساته. نعم، هناك قادة ومسؤولون اليوم يحملون القدس ...

تاريخياً، لن يسأل الناس مع من كان الحق حين وقع الانشقاق الفلسطيني الأول بين «معسكر الحسينية» بزعامة مفتي فلسطين الحاج أمين الحسيني و«معسكر النشاشيبية» بزعامة راغب النشاشيبي، وهو الانشقاق الذي أدى في عام 1948، ضمن عوامل أخرى مهمة، ...

في إسرائيل، وبعد أن أزال الرئيس الأمريكي (دونالد ترمب) “القدسية” عن “حل الدولتين” المتفق عليه دوليا بوشر بطرح حلول متفاوتة الرعونة! وفي هذا السياق، عاد الحديث عن الدولة الواحدة – ثنائية القومية، وهو الحل الذي كان فضل السبق ...

من المتوقع والمأمول أن تكون أولوية حركة فتح: البدء فورا بتنفيذ قرارات وتوصيات المؤتمر العام السابع والتي كانت الحركة قد اعتبرتها بمثابة خطة عمل وخارطة طريق لها خلال الفترة القادمة. هذا، مع العلم أن كتابا وباحثين، ممن ليس لديهم موقف معاد لفتح، تمنوا لو شهدوا من الحركة تقييما ونقدا للذات ومراجعة للتجربة السابقة، مع رسم خطة توضح الخطوات التفصيلية لمواجهة ...